عملية طي المعدة بواسطة المنظار هي الاحدث لخسارة الوزن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

p9 عملية طي المعدة بواسطة المنظار هي الاحدث لخسارة الوزن

مُساهمة من طرف eliz في الخميس 24 مارس 2011, 07:29

ان الوزن الزائد يعد نقمة على صاحبه، ويريد التخلص منه باية طريقة كانت، اما في لبنان، فان الطريقة الثورية لخسارة الوزن اليوم، هي طي المعدة بالمنظار. وهي وكما يصفها الدكتور اللبناني يوسف اندراوس أول من طبّقها في الشرق الأوسط، أحدث تقنية جراحية في جراحة البدانة والاقل خطورة ومضاعفات. "عملية طي المعدة بواسطة المنظار" تعتبر حاليا أحدث و اكثر الطرق الجراحية اثارة و تميزاً وأقلها كلفة لخسارة الوزن الزائد.



الدكتور يوسف اندراوس

وتصنف هذه الجراحة ضمن مجموعة العمليات الحاصرة "Restrictive" أو المحددة لسعة المعدة وتجرى بالمنظار وتعدّ نموذجا آمنا من عملية السليف أو الاستئصال أو التصغير الطولي للمعدة ولكنها تختلف عنها بعدم إجراء أي استئصال لأي جزء من المعدة. اذ يتم طيّ جدار المعدة بقطب متعددة و لعدة طبقات ليصبح حجمها واستيعابها مماثل تماما لسعة المعدة التي جرى قصّها واستئصالها، لينخفض بذلك الاستيعاب الكلي للمعدة بعد العملية الى 70% - 80% مما كانت تستوعبه قبلها.

تعريف البدانة:
عندما يتخطى وزن الانسان العادي وزنه المثالي بما نسبته 10% يصبح يعاني من الوزن الزائد ولكن عندما يتخطى وزنه المثالي الـ20% فيكون يعاني عندها من البدانة. وقد يؤدي الوزن الزائد الى مشاكل صحية خطيرة ومميتة واهمها: ارتفاع معدّل السكري في الدم، ارتفاع ضغط الدم، تصلّب الشرايين ومشاكل خطيرة في التنفس، اضافة الى ألم المفاصل.

مؤشر البدانة:
للحصول على مؤشر البدانة يتوجب القيام بالمعادلة العلمية التالية:مؤشر البدانة = الوزن (كلغ)الطول. الطول (متر)واذا كان المؤشر ما دون الـ18.5 يعني أنّه أقل من المعدل المقبول في حين اذا كان ما بين الـ18.5 و الـ24.9 فذلك يعني أنّه الوزن المثالي. ويعتبر الشخص الذي كان مؤشر بدانته ما بين الـ25 و الـ29.9 بدينا بدرجة أولى وهو قد يصل الى الدرجة الثانية عندما يصبح مؤشر البدانة ما بين 30 و الـ39.9 ليصبح رسميا بدينا عند تخطي المؤشر حدود الـ40.ثالثا- أسباب البدانة1- العوامل الوراثية2- العوامل الاجتماعية (طبيعة العمل، الحالة المعيشية، طريقة ونوع الأكل…)

العلاج:
عند التأكد من أنّه لا يوجد أسباب طبية للبدانة، يبدأ العلاج بتناول الحمية الغذائية بمساعدة أخصائي تغذية، وقد يلجأ البعض الى تناول الأدوية التي غالبا ما تفشل. ان أهم نقطة في الحمية هو اعتمادها بشكل دائم والاعتماد على الرياضة والتمارين لتثبيها. ويتوجب التفكير باجراء عملية جراحية اذا كان مؤشر البدانة يفوق الـ40 أو اذا كان المؤشر 35 ويترافق مع احدى المشاكل الصحية التالية: ارتفاع في الضغط أو السكري، مشاكل في المفاصل أو في التنفس أو مشاكل في الشرايين.

الحلول الجراحية:


لا يتم استئصال اي جزء من المعدة

ان الحلول الجراحية نوعان: عملية تجبر المريض على أكل كميات أقل (Restrictive) وعملية تجبره على عدم امتصاص الأكل (Mal absorptive) ويتضمن النوع الأول: البالون داخل المعدة "Gastric Balloon"، الحلقة حول المعدة "Gastric ring" وقطع قسم من المعدة أو "Sleeve Gastrectomy". وتعتبر كل العمليات التي تجبر المريض على أكل كميات أقل جيدة وقد تؤدي الى تخفيض الوزن لغاية 30% أو 40% خلال سنة واحدة، لكن بعض المخاطر والاشتراكات جعلت منها دقيقة الاستعمال.أما النوع الثاني فيتضمن تحويل المعدة أو Gastric Bypass"" وهي قد تؤدي الى تخفيض الوزن بنسبة %50 أو 60% مع الحاجة الى أدوية لتعويض المواد التي فقدت من خلال عملية عدم الامتصاص.

عملية طي المعدة بالمنظار أو "Laparoscopic Gastric Plication:
هذه العملية وكما يشرح الدكتور يوسف اندراوس تتم بالمنظار من خلال 4 جروحات صغيرة وبالتالي 4 قطب. يتم اولا تحرير المعدة من الدهون لتصبح حرة لتبدأ بعد ذلك مرحلة طي المعدة وتقطيبها بخيطين لا تذوب لتصبح سعتها 20% من سعتها الأساسية. وبعد التأكد من أن لا مشاكل في القطب، يخرج المريض بعد مضي 24 ساعة على العملية. فيقضي حوالي 10 أيام يتناول السوائل وبعدها يعتمد على الاكل المطحون لمدة أسبوع ليعود بعدها لتناول الأكل الذي اعتاد تناوله مع التخفيف من الأطعمة التي تتضمن وحدات حرارية مرتفعة ليخسر وزنه بوقت أسرع.وقد أجرى الدكتور اندراوس، وهو أول من يزاول هذه التقنية في منطقة الشرق الأوسط، 31 عملية خلال شهرين فقط. اذ قام بالعملية الاولى في شهر كانون الأول 2010 وهو يقوم حاليا بحوالي 12 عملية في الشهر الواحد.ويؤكد اندراوس أنّ من مر على عمليتهم حوالي الشهر خسروا ما يعادل 15% من وزنهم الزائد.

ميزات عملية طي المعدة بالمنظار:
1- لا تؤثر هذه العملية على الامتصاص الهضمي الذي يبقى طبيعيا ولا تؤثر على وظيفة وفيزيولوجيا المعدة أو جهاز الهضم خاصة أن المعدة تساعد على تكوين الكريات الحمراء وبالتالي قص جزء منها والتخلص منه سيؤدي لفقر في الدم.
2- هي قابلة للعكس والإلغاء بشكل تام ولا تستدعي ضبطا ومراقبة متكررة خاصة ان هناك بعض المرضى الذين وبسبب أحد الأمراض كمرض السرطان المعوي مثلا قد يتطلب وضعهم عمل كلي للمعدة فيتم عندها ازالة الخيط واعادة المعدة لحجمها الطبيعي.
3- تتم هذه العملية بالمنظار أي من دون شقّ للبطن ومن دون جراحة.
4- هي أقل مضاعفات من غيرها من العمليات.
5- هي أقل كلفة (تبلغ كلفتها حوالي 4000$)
6- تساعد هذه العملية المريض على خسارة حوالي 60% من وزنه خلال فترة 6 أشهر.


eliz
عضو نشيط
عضو نشيط

نوع المتصفح :
الابراج : العقرب
الأبراج الصينية : الديك
عدد المساهمات : 560
نقاط : 1430
تاريخ التسجيل : 01/03/2011
العمر : 23
MMS

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى