الأخطار الخفية للهاتف الخلوي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

GMT + 3 Hours الأخطار الخفية للهاتف الخلوي

مُساهمة من طرف DADO في الأحد 22 مايو 2011, 14:36

إذا كنت تستعملين هاتفك لأخذ الصور والإتصال بمواقع الشبكات الإجتماعية على الإنترنت، فقد تضعين نفسك في خطر جذب المجرمين. ما هي أخطار عرض الصور على الإنترنت وكيف تحمي نفسك؟
عندما يتعلق الأمر بالتقنية، يبدو أن هناك خطرا جديدا يرافق كل إختراع. القدرة على إرسال الصور من هاتفك إلى مواقع الشبكات الإجتماعية هي إحدى وسائل الراحة الحديثة ولكن هذه القدرة يمكن أن تشير الى موقعك مما يضعك في خطر.

ما هو الخطر؟
عندما تلتقط صورة بهاتفك الذكي ترتبط معلومات خفية بتلك الصورة من خلال Metadata. هذه المعلومات يمكن أن تتضمن تاريخ وتوقت أخذ الصورة، نوع الهاتف المستعمل وموقع الهاتف. يقول جون بامبينيك، مسؤول الفحص الجنائي بمعهد بامبينيك، "الآن وقد حصلت ابنتي على هاتف ذكي، زاد قلقي من سيناريو الرعب بأن تتحدث ابنتي المراهقة مع مفترس على الإنترنت. قد لا تعطي إسمها الحقيقي أو عنوانها، لكن بمجرد أن ترسل صورة، فأن أي شخص يملك القدرة على تحليل المعلومات سيكتشف موقعها ومكان سكنها." عندما تصل تلك المعلومات الى يد طرف ثالث، يمكن أن تكون ابنتي وكل أطفالكم في خطر".

لجعل الأمور أسوأ، صممت برامج معينة لجمع هذه المعلومات بشكل خبيث. يقول بامبينيك، "تبحث هذه البرامج من خلال مواقع الوسط الإجتماعي وتأخذ أي صور للبحث عن الوقت وبيانات الموقع وبعد ذلك تضعها على خريطة يمكن أن يتعقبها اي شخص ما بمرور الوقت".

كوالد، من المغري أن تشارك صورك العائلية على شبكتك الإجتماعية، لكن عمل ذلك يضع أطفالك تحت الضوء على الإنترنت. يقول مايكل فيرتك، مدير تنفيذي لموقع Reputation.com ، شركة تساعد الأباء على مراقبة وإزالة اسماء الاطفال من الويب، "الخطر الأكثر واقعية بالنسبة للأطفال هو الأذى المحتمل في المستقبل. المعلومات تتراكم وسرعان ما سيصبح لكل فرد من افراد العائلة ملف إلكتروني يحتوي على كل معلوماته. إذا كان طفلك اليوم يملك ملفا عن حياته على الإنترنت، فعلى الأرجح بأنه سيكون في خطر الآن أو لاحقا."

إحم نفسك.
لا داع للقلق، يمكنك أن تتخذ خطوات لحماية نفسك بدون الحاجة لرمي هاتفك الذكي من النافذة. الشيء الأكثر أهمية الذي يمكنك أن تقوم به الآن هو تعطيل قدرة هاتفك على إرفاق الصور بمعلومات الموقع. ويمكن القيام بذلك في أغلب الأحيان من قائمة الإعداد، لكن هذا يعتمد على نوع هاتفك. لذا تحقق من دليل استعمال الهاتف أو اطلب مساعدة مزود الخدمة.

المشاركة الذكية.
بالرغم من أن الأخطار حقيقية، إلا أنك لا زلت تستطيع مشاركة صورك مع الأحباء، لكن تفادى مواقع الشبكات الإجتماعية لقيام بذلك. والاختيار الأفضل هو استعمال المواقع الشخصية المحمية بكلمة سر مثل موقع Shutterfly، وتقدم جيل كالان، مديرة التسويق في الموقع هذه النصائح لكل الآباء لحماية عائلاتهم على النت:

راقب إعدادات السرية. بعض الموقع مثل Facebook غالبا ما تقوم بتغير سياسة السرية، ويمكن أن تعدل أو تغير إعدادات السرية، لذا يجب أن تراقب هذه التغيرات وتقوم بحماية نفسك وعائلتك عن طريق تحديد نطاق الاصدقاء.

انتبه لما تشارك به. تذكر بأن الشبكات الإجتماعية مساحات عامة وبأن أي محتوى قابل للبحث، لذا انتبه في كل مرة تقو بها بإضافة الصور أو المشاركة بها.
القليل من المعلومات. لا تضع كل المعلومات الشخصية وكأنك تتقدم بطلب فيزا، هذه المعلومات الشخصية هامة جدا وهي من حقك فقط، لذا لا تشارك معلوماتك الكاملة على المواقع الشخصية.


DADO
عضو فعال
عضو فعال

نوع المتصفح :
عدد المساهمات : 117
نقاط : 238
تاريخ التسجيل : 19/05/2011
MMS

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى