مشروبات الكافيين تحرمك من النوم ليلا وتضر بصحتك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

p9 مشروبات الكافيين تحرمك من النوم ليلا وتضر بصحتك

مُساهمة من طرف eliz في الأربعاء 27 أبريل 2011, 14:27

سواء لتقليد الكبار والشعور بشخصيتهم المستقلة، أو للجلوس لساعات طويلة ليلا للمذاكرة أولأغراض ترفيهية (كتصفح الإنترنت أو مشاهدة الأفلام أو الانهماك في ألعاب الكمبيوتر)، يقبل المراهقون عموما بشكل كبير على تناول المشروبات المنبهة المليئة بالكافيين مثل القهوة والكابتشينو والنسكافيه وغيرها، وذلك وفقا لإحصائيات علمية أجراها المتخصصون. وإذا كان المراهق متعدد النشاطات، فإنه يتناول المزيد من الكافيين على مدار اليوم.

في دراسة حديثة أجراها الباحثون على 100 من طلبة وطالبات المدراس الإعدادية والثانوية الذين تتراوح أعمارهم ما بين 12-18 سنة، طلب القائمون على الدراسة من الطلبة الإجابة على بضعة أسئلة للتعرف على مقدار جرعة الكافيين التي يحصلون عليها ليلا من خلال المشروبات، ومدى إقبالهم على تصفح الإنترنت وممارسة ألعاب الكمبيوتر وغيرها، وعدد ساعات النوم التي يحصلون عليها ليلا خاصة خلال الإجازة الصيفية.

وجد أن هناك إقبالا كبيرا من جانب المشاركين على استخدام الأجهزة التكنولوجية الحديثة، فـ 66% من الطلبة والطالبات لديهم جهاز تليفزيون في حجرات نومهم، و30% لديهم كمبيوتر في الغرفة و90% يستخدمون الهاتف المحمول ليلا، و79% يستمعون للموسيقى قبل النوم على أجهزة الـ MP3.

ومن بين 100 عينة من الطلبة ذكر 20 منهم فقط أنهم يحصلون على 8 ساعات من النوم ليلا خلال العام الدراسي، وهي الفترة الصحية الموصى بها، بينما الـ 80 الآخرين ينامون حوالي 6 ساعات أو أقل خلال العام الدراسي، وينخفض المعدل لأقل من ذلك بكثير في الإجازات الصيفية. ومن الطريف أن أكثرمن 30% من الطلبة والطالبات المشاركين في الدراسة قد أكدوا أنهم لا يستطيعون إبقاء أجفانهم مفتوحة أثناء اليوم الدراسي ويستسلمون للنوم داخل فصولهم، وقد وجد أن هذه الفئة الأخيرة يزيد استهلاكها للمشروبات المنبهة المليئة بالكافيين بنسبة 76% مقارنة بأقرانهم.

والوضع هو أن معظم المراهقين يسهرون ليلا لساعات متأخرة لانشغالهم بأنشطة ترفيهية مختلفة عبر وسائل وفرتها لهم التكنولوجيا الحديثة ويتناولون الكثير من المشروبات المنبهة في هذه الأثناء، ومن بينها مشروبات للطاقة مليئة بالكافيين ويروج لها في وسائل الإعلام بكثافة.

وبالطبع فإن أسلوب الحياة هذا الذي يمارسه معظم المراهقين ينعكس سلبا على الصحة والنمو الطبيعي، ويجعل المراهق متوترا وعصبيا في أغلب الحيان، كما أن النوم خلال اليوم الدراسي سيجعل أداء الطالب أو الطالبة ...بأنشطة ترفيهية مختلفة عبر وسائل وفرتها لهم التكنولوجيا الحديثة ويتناولون الكثير من المشروبات المنبهة في هذه الأثناء، ومن بينها مشروبات للطاقة مليئة بالكافيين ويروج لها في وسائل الإعلام بكثافة.

وبالطبع فإن أسلوب الحياة هذا الذي يمارسه معظم المراهقين ينعكس سلبا على الصحة والنمو الطبيعي، ويجعل المراهق متوترا وعصبيا في أغلب الحيان، كما أن النوم خلال اليوم الدراسي سيجعل أداء الطالب أو الطالبة ينخفض بشكل ملحوظ لعدم متابعة شرح الدروس.

وإذا تناولنا الجانب الجمالي من الموضوع - وهو أمر بالطبع يهم الفتيات- فإن عدم الحصول على قدر كاف من النوم يضر بالبشرة ويجعل الإرهاق باديا على الوجه مع ظهور هالات سوداء مزعجة حول العينين.

وقد أظهرت الدراسة أن استغراق نسبة كبيرة من هؤلاء الطلبة في النوم بالمدرسة ليس سببه فقط نسبة الكافيين العالية التي يتناولونها، بل إن تعدد الأنشطة التي يمارسونها ليلا من حديث في المحمول وألعاب كمبيوتر ومشاهدة أفلام وتصفح إنترنت وغيرها يسهم كذلك في الوصول لنفس النتيجة، بل إن نسبة 33% من هؤلاء الطلبة قد أكدت استسلامها للنوم مرتين على الأقل خلال اليوم الدراسي!!

نخلص من كل ذلك إلى ضرورة تقليل كمية المشروبات المحتوية على الكافيين التي تتناولينها مع تركيز انتباهك في نشاط واحد أو أكثر تمارسينه ليلا وحتى ساعات معقولة (العاشرة أو الحادية عشرة مساء على أقصى تقدير) حتى يمكنك النوم مبكرا والحصول على ساعات كافية من النوم ليلا، وهو ما سينعكس إيجابا من حيث التركيز في دروسك أثناء وجودك بالمدرسة وأداء وجباتك المدرسية كما يجب في المنزل وأيضا الحفاظ على صحتك ونضارة بشرتك.

eliz
عضو نشيط
عضو نشيط

نوع المتصفح :
الابراج : العقرب
الأبراج الصينية : الديك
عدد المساهمات : 560
نقاط : 1430
تاريخ التسجيل : 01/03/2011
العمر : 23
MMS

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى